1.png 2.png
**صنداي تليجراف البريطانية تفتري الكذب على الشيخ الدكتور هاني السباعي * وإعلام الضلال العربي يصدقها كالببغاء* ولا يكلف نفسه التأكد من مدى مصداقية جريدة صنداي تليجراف المعادية للمسلمين **
القائمة الرئيسية
bullet.gif الصفحة الرئيسية
bullet.gif مركز المقريزى الاعلامي
bullet.gif مكتبة المقريزي
bullet.gif مــقـــــــــــــــــالات
bullet.gif كــتـــــــــــــــــــــب
bullet.gif أخــبـــــــــــــــــــار
bullet.gif واحـة المنوعـــات
bullet.gif خُــطـــــــــــــــــــب
bullet.gif حـــــــوارات مكتوبة
bullet.gif بــيـــانـــــــــــــــات
bullet.gif شــعــــــــــــــــــــر
bullet.gif المركز
bullet.gif المدير العام د. هاني السباعي
bullet.gif سجل الزوار
bullet.gif مواقع
bullet.gif اتصل بنا
كتاب مجزرة رابعة‎

bullet.gif كتاب مجزرة رابعة‎
المقريزي موبايل

bullet.gif موقع المقريزي على موبايل
مركز المقريزى الاعلامي
ملفات في الموقع
bullet.gif محاضرات البالتوك

bullet.gif هل الموسيقى حرام؟

bullet.gif ملف الشهيد سيد قطب

bullet.gif القوس العذراء.. رائعة العلامة محمود محمد شاكر

bullet.gif اللقاء مع أعضاء منتديات شبكة الحسبة
مركز التحميل
bullet.gif حمّل المجموعة الكاملة للدكتور هاني السباعي ( مقالات - تحليلات - بحوث - أجوبه )تحديث 03-10-2008

bullet.gif حمّل مجموعة الحوارات التلفزيونيه للدكتور هاني السباعي
كتاب ننصح به
هاني السباعي على تويتر
سجل الزوار


مشاركات الزوار


إضافة مشاركة في سجل الزوار

إضغط هنا

حياة الإسلامي عبد المنعم جمال الدين في خطر
أنقذوا ابني قبل فوات الأوان

حياة الإسلامي عبد المنعم جمال الدين في خطر
[بقلم: د.هاني السباعي (مدير مركز المقريزي للدراسات التاريخية بلندن)]
بسم الله الرحمن الرحيم


وصل إلى مركز المقريزي بيان من والد الصحفي المعتقل بسجن ليمان طره بمصر/عبد المنعم جمال الدين.
نبذة عن المعتقل الإسلامي عبد المنعم جمال الدين:
1. عبد المنعم جمال الدين صحفي حر اعتقل وهو حدث في قضية اغتيال الرئيس المصري السابق أنور السادات عام 1981م.
2. مكث في سجن استقبال طرة العمومي، وليمان طرة، وأبي زعبل حوالي ثلاث سنوات وسجن الوادي الجديد.. ولم توجه له أية تهمة ثم أفرج عنه وتم اعتقاله عام 1993م حياته وتم مصادرة كمبيوتر خاص به كان يستخدمه في عمله الصحفي.
3. ثم برأته المحكمة العسكرية العليا في قضية طلائع الفتح سنة 1993م، وأيضاً تم تبرئته في قضية العائدون من ألبانيا سنة 1999م رغم أنه كان مسجوناً في مصر ولم يخرج منها!!
4. متزوج وله ابن اسمه زياد عمره حوالي 13 سنة ولد بعد دخوله السجن مباشرة.
5. يعاني من عدة أمراض في الكلى والكبد وضغط في الدم وانزلاق في الغضروف.

نص البيان كما ورد لمركز المقريزي

أطالب أصحاب القلوب الرحيمة أن ينقذوا ابني من الإهمال الجسيم الذي تمارسه إدارة سجن ليمان طره حيث يعيش نجلي عبد المنعم جمال الدين رغم مرضه الشديد في ظروف سيئة للغاية!! فقد قامت إدارة السجن بوضعه ومجموعة من المعتقلين المرضى في بهو بارد عبارة عن ممر بين غرف مستشفى السجن التي لا يوجد بها عناية أصلاً !! وهذا الممر عبارة عن 180 سم شديد البرودة لا يسع لثلاثة أشخاص! لكن إدارة السجن إمعاناً في إذلال المعتقلين المرضى وضعت 25 معتقلاً مريضاً في نفس المر حيث لا توجد أسرة ولا أية مستلزمات خاصة بهم!! بالإضافة إلى أنهم لا يستطيعون النوم إلا قرفصاء فينامون وهم قعود! مع اعلم أن هذا الممر المزدحم بالمعتقلين هو طريق جميع نزلاء المستشفى إلى الحمام والمطبخ فلو ناموا فيها أو استلقوا أو مددوا أرجلهم فإن المارين بها يدوسون عليهم عند مرورهم وبالتالي لا يمكن الاستلقاء أو النوم لمدة 24 ساعة أو لفترة قصيرة من الليل!! رغم وجود أماكن فارغة أخرى بنفس السجن وأماكن في سجون أخرى في نفس منطقة طره!!
ورغم وجود تقارير طبية بحالة نجلي عبد المنعم الذي يعاني فيه من انزلاق غضروفي مزمن منذ سنة ونصف.. ويستلزم هذا أن يستلقي معظم الوقت على سرير أو على كرسي بمواصفات خاصة حسب تعليمات الطبيب لكن هذا مستحيل في هذا الوضع.. كما أن إدارة السجن أو أمن الدولة تمنعه من الانتقال إلى مستشفى المنيا الجامعي لتلقى العلاج الطبيعي الذي يحتاج إليه طبقاً لما قرره الأطباء أن يكون ثلاثة أيام في الأسبوع .. وفي نفس الوقت لا تصرف له مستشفى السجن العلاج المقرر له.. وكل ذلك يزيد من ألمه ومعاناته.. وقد قدم نجلي العديد من الشكاوى إلى المسئولين في سجن طره ولضباط أمن الدولة المتواجدين في السجن ولكافة الأجهزة المختصة بدون أي نتيجة تذكر.
مقدم الشكوى
مهندس/ جمال الدين عبد المنعم منيب
مهندس اتصالات بالمعاش
مقيم بمنطقة حسن محمد بالجيزة
تاريخ الشكوى: 17/1/2007م

بناء على ما سبق
يناشد مركز المقريزي الهيئات والمنظمات التي تعنى بحقوق الإنسان أن تضغط على الحكومة المصرية لحماية هؤلاء المعتقلين المرضى من الموت البطيء الذي يتعرضون له من قبل إدارة سجن طره وضباط مباحث أمن الدولة..
كما يناشد مركز المقريزي الجهات المعنية بحقوق الإنسان بالتدخل الفوري لإنقاذ حياة هؤلاء الأبرياء المرضى والمطالبة بإطلاق سراحهم ليتسنى لهم العلاج عبر ذويهم.
كما يطالب مركز المقريزي اطلاق سراح كل المعتقلين والمناداة بمحاكمة ضباط أمن الدولة وضباط مصلحة السجون والمسؤولين في وزارة الداخلية عن تكرار هذه الجرائم المنظمة والمتعمدة من تعذيب وإذلال والمعتقلين ولا سيما المرضى من هؤلاء المساكين المظلومين.

مركز المقريزي للدراسات التاريخية
د.هاني السباعي مدير مركز المقريزي
لندن في 28 من ذي الحجة 1427هـ الموافق 18 يناير 2007م
bullet.gif Maqreze في 09/27/2009 15:03 · · طباعة · ·
تعليقات
blog comments powered by Disqus





Copyright
2003-2015 Almaqreze Center For Historical Studies

Disclaimers
The postings in the Website do not undergo monitoring, and do not necessarily reflect Almaqreze Center views
Almaqreze Center claims no responsibility or liability to third party links or Articles or Books contained within Writers
Send mail to almaqreze2007@almaqreze.net with questions or comments about this website



SQL Injection Blocker. Copyright © 2009-2015 NetTrix. All rights reserved

Powered by PHP-Fusion copyright © 2002 - 2015 by Nick Jones
Released as free software without warranties under GNU Affero GPL v3

 Protected by : ZB BLOCK  &  StopForumSpam