1.png 2.png
**صنداي تليجراف البريطانية تفتري الكذب على الشيخ الدكتور هاني السباعي * وإعلام الضلال العربي يصدقها كالببغاء* ولا يكلف نفسه التأكد من مدى مصداقية جريدة صنداي تليجراف المعادية للمسلمين **
القائمة الرئيسية
bullet.gif الصفحة الرئيسية
bullet.gif مركز المقريزى الاعلامي
bullet.gif مكتبة المقريزي
bullet.gif مــقـــــــــــــــــالات
bullet.gif كــتـــــــــــــــــــــب
bullet.gif أخــبـــــــــــــــــــار
bullet.gif واحـة المنوعـــات
bullet.gif خُــطـــــــــــــــــــب
bullet.gif حـــــــوارات مكتوبة
bullet.gif بــيـــانـــــــــــــــات
bullet.gif شــعــــــــــــــــــــر
bullet.gif المركز
bullet.gif المدير العام د. هاني السباعي
bullet.gif سجل الزوار
bullet.gif مواقع
bullet.gif اتصل بنا
كتاب مجزرة رابعة‎

bullet.gif كتاب مجزرة رابعة‎
المقريزي موبايل

bullet.gif موقع المقريزي على موبايل
مركز المقريزى الاعلامي
ملفات في الموقع
bullet.gif محاضرات البالتوك

bullet.gif هل الموسيقى حرام؟

bullet.gif ملف الشهيد سيد قطب

bullet.gif القوس العذراء.. رائعة العلامة محمود محمد شاكر

bullet.gif اللقاء مع أعضاء منتديات شبكة الحسبة
مركز التحميل
bullet.gif حمّل المجموعة الكاملة للدكتور هاني السباعي ( مقالات - تحليلات - بحوث - أجوبه )تحديث 03-10-2008

bullet.gif حمّل مجموعة الحوارات التلفزيونيه للدكتور هاني السباعي
كتاب ننصح به
هاني السباعي على تويتر
سجل الزوار


مشاركات الزوار


إضافة مشاركة في سجل الزوار

إضغط هنا

بيان بشأن أكاذيب اليوم السابع وافتراءاته

بيان

البيان رقم 11 لسنة 1435هـ ـ 2013م

التيار السنيّ لإنقاذ مصر

أكاذيب اليوم السابع وافتراءاته

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونستهديه، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهد الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له. ونصل ونسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم، وبعد.

توالت في الشهور الأربعة الماضية مقالات صدرت على صفحات جريدة اليوم السابع، بشأن التيار السنيّ والقائمين عليه، تتهمه بأنه تنظيم "إرهابيّ"، وأن القائمين عليه يدعون إلى "العنف" و"الارهاب" و"تمزيق مصر"، وأنه يجب بتر هذا التنظيم، وتابعيه من الوجود[1]! وكان آخرها ما نشرته بتاريخ 27 ديسمبر 2013 تربط التيار السني بالقاعدة وتحرض النظام الفاشيّ على إبادة من ينتمى اليه!

وقد أغضينا الطرف عن المقالات الأولى، لما قدّرنا من تفاهة غرضها، ومن أنها جزء من هجوم عام على كلّ ما هو إسلاميّ حرٌّ في مصر. لكن الكذب والخداع والمراوغة والتشهير توالى، فكان لابد، إظهاراً للحق من أن تلوثه ألسنة الباطل الخبيث أن نتحدث عن أنفسنا، وألا ندع كلاب الصليبية يتحدثون عنا.

اليوم السابع، كما هو معروفٌ، جريدة صليبية نصرانية، يمولها نجيب ساويرس، عدو الله والمسلمين، وإمام الإرهابيين في مصر، ويديرها خالد صلاح، ذنبٌ من أذناب أمن الدولة الملحد، فهي عملٌ خبيث من القاع إلى القمة، يُقصد به نشر الفساد، ودعمه والكذب والتزوير لحسابه.

التيار السنيّ لإنقاذ مصر، تيارٌ أعلنّا عن إنشائه في يناير 2012، لإيضاح فكرة التوحيد الخالص والدعوة اليه، وتحرير للفكر الإسلاميّ من إفراط الإرجاء، وتفريط الخوارج، وهرتلة الصوفية، وعلمانية الاعتزال. وقد أعلنّا عن عقيدتنا في كتيبٍ صدر في مصر في منتصف عام 2012.

ويدعو التيار السنيّ إلى تحكيم شرع الله، بلا مواربة ولا تدسس، كما تدسس سلفيو حزب النور في مادتهم 219 التي ألغاها الآنقلاب الكفري. كما يدعو إلى حرية الفرد، وحرية الرأي، في إطار الشريعة لا خارجها، كما يريد دعاة النفاق والكفر أن يروجوا لحريتهم الملحدة.

ومن ثم، ومن هذا المنطلق، فقد أدان التيار السنيّ الانقلاب العسكريّ الدموي الفاشي السيسي، كما أدان الجيش الذي تحول إلى جيش احتلال عميل، والداخلية الملحدة، وأمن الدولة المجرم، وما قامت به هذه المؤسسات المسلحة الارهابية من قتلٍ وحرق واعتقالٍ وتعذيبٍ، ودعمٍ للتبشير الصليبيّ، وقطع المعونات الخيرية، واغتصاب الحرائر في السجون، وإجهاضهن قبل إطلاق سراحهن. وأدان التيار السنيّ القضاء المرتشى العميل الذي كفر بالله وبالأمانة والعدالة الانسانية سواء.

وقد أعلن التيار السنيّ، منذ إنشائه، إلى فهم وتقدير طبيعة الشعب المصريّ، وظروف الحقبة العلمانية التي شنت حربا لا هوادة فيها ضد الإسلام، وأذاقت الشعب المصري المسلم ويلات الاضطهاد وتهميشه وتقزيمه، مما أدى إلى أن ينحو الشعب إلى "السلمية"، وكان جراء تلك البربرية العلمانية المتسلطة على بلاد المسلمين قيام حركات إسلامية مسلحة أجهضت وتراجع كثير من قادتها تحت وطأة الأمن والطبيعة السلمية للشعب المصري، وتحول كثير من قادتها إلى عملاء للديمقراطية والطغمة العسكرية!، ومن ثمّ، فإننا نرى أن العمل المسلح إذا كان مثمرا في أفغانستان والعراق وسوريا والشيشان وغيرها فليس بالضرورة أن يكون مثمرا حاليا في مصر.

إلا إننا أعربنا كذلك عن أنّ "السلمية" المطلقة ليست من سبيل الله ولا رسوله ولا دينه، وأن هناك فارقاً بين العدوان والتعدي ابتداءً، كما تفعل كتائب الجيش والشرطة المسلحة المشركة ضد الشعب الأعزل، وبين دفع الصائل والدفاع عن النفس. فدَعَونا، ولا زلنا ندعوا، إلى الدفاع عن النفس وحماية التظاهرات التي تخرج من اعتداء الشرطة البلطجية، فإن هذا الشكل من "السلمية" ليس بجهاد، ولا وقوف في وجه الكافر الذي يرفع السلاح بالفعل ويقتل الأطفال والشباب والنساء والشيوخ، دون تمييز (فَمَنِ ٱعْتَدَىٰ عَلَيْكُمْ فَٱعْتَدُوا۟ عَلَيْهِ بِمِثْلِ مَا ٱعْتَدَىٰ عَلَيْكُمْ ۚ وَٱتَّقُوا۟ ٱللَّهَ وَٱعْلَمُوٓا۟ أَنَّ ٱللَّهَ مَعَ ٱلْمُتَّقِينَ) البقرة آية 194.

ومن الواجب هنا أن نشير هنا إلى موضوع "الارهاب"، فقد امتُهِنَت كلمة الارهاب هذه، ولم يعد أحدٌ يعرف معناها، ومشتقاتها، كالإرهابيّ. وحين نتحدث عن الإرهاب، فإننا نعنى به "اللجوء إلى العنف والقتل للحصول على مكاسب غير مشروعة، وتحقيق أغراضٍ ضارة بالمجتمع". وهو عين ما تقوم به كتائب السيسي وقطعان الداخلية المسلحة ضد أفراد الشعب المسلم.

إنّ التيار السنيّ ينكر كافة ما تشيعه أجهزة الإعلام الحاقدة الكاذبة عن توجهنا وأدبياتنا، فهي منشورة على موقعنا، منذ إنشائه، كما ينكر كافة ما ردّدته أجهزة الإعلام الخبيثة من توجهات وتصرفات تنسبها للتيار السنيّ، وما يذيعه النظام عن تمويلنا لجماعاتٍ مسلحة في سيناء، وهو آخر ما خرج به النظام الملحد وجهاز أمنه عن التيار السنيّ والقائمين عليه. ولو كان في مصر قضاء يحكم بما أنزل الله لحاكمناه اليه ولما تجرأ إعلاميو بيادة العسكر على التلفيق والفبركة واختلاق الأكاذيب والأضاليل، لكنه قضاء محارب للإسلام والفضيلة، قضاء عميل لنظام العسكر.. وماذا عسانا أن نفعل إلا أن نردد مع المردّدين لا حول ولا قوة إلا بالله. اللهم أرنا فيهم عجائب قدرتك فإنهم لا يعجزونك.

ألا هل بلغنا اللهم فاشهد

التيار السني لإنقاذ مصر

الأمين العام

الشيخ الدكتور طارق عبد الحليم

الأمين العام المساعد

الشيخ الدكتور هاني السباعي

25 صفر 1435هـ الموافق 28 ديسمبر 2013

bullet.gif Maqreze في 12/28/2013 12:33 · طباعة · ·
تعليقات
blog comments powered by Disqus





Copyright
2003-2015 Almaqreze Center For Historical Studies

Disclaimers
The postings in the Website do not undergo monitoring, and do not necessarily reflect Almaqreze Center views
Almaqreze Center claims no responsibility or liability to third party links or Articles or Books contained within Writers
Send mail to almaqreze2007@almaqreze.net with questions or comments about this website



SQL Injection Blocker. Copyright © 2009-2015 NetTrix. All rights reserved

Powered by PHP-Fusion copyright © 2002 - 2015 by Nick Jones
Released as free software without warranties under GNU Affero GPL v3

 Protected by : ZB BLOCK  &  StopForumSpam